الوذمة اللمفاوية

تيمكن للتورم غير الطبيعي في الذراع أو الساق أن يكون من أعراض الوذمة اللمفاوية، وهو اضطراب شديد يؤثر على قدرة الفرد على الحركة بشكل كبير. يتبع الأطباء المتخصصون في المستشفى الأمريكي نهجاً شاملاً لتحديد الأسباب الكامنة والتعامل معها، ولتقديم خطط علاج مخصصة.

نبذة عن الوذمة اللمفاوية:

الوذمة اللمفاوية هي حالة تتورم فيها الأنسجة اللينة بسبب تراكم السائل اللمفاوي في الأنسجة، والسائل اللمفاوي هو سائل مائي القوام يحتوي على خلايا لمفاوية (أجسام مضادة)، وخاصةً الخلايا اللمفاوية البائية والتائية (نوع من خلايا الدم البيضاء). يتدفق هذا السائل إلى الأوعية اللمفاوية، ويتجمع اللمف من أجزاء الجسم المختلفة، لينتقل بعد ذلك إلى الأوعية الدموية.

تتورم الأنسجة عندما يحدث انسداد في الجهاز اللمفاوي (الأوعية اللمفاوية والعقد اللمفاوية فيبدأ تراكم اللمف في الأنسجة ولا يتم تصريفه إلى الأوعية اللمفاوية. يحدث التورم بصفة رئيسية في الذراعين والساقين، ولكن يمكن أن يحدث في أجزاء أخرى من الجسم، مثل جدار الصدر والبطن والأعضاء التناسلية والعنق.

أسباب الوذمة اللمفاوية:

تحدث الوذمة اللمفاوية عندما لا تؤدي الأوعية اللمفاوية والعقد اللمفاوية وظيفتها بشكل ملائم. تقوم العقد اللمفاوية بفلترة الدم، وتحتوي العقد اللمفاوية على أجسام مضادة وعلى خلايا الدم البيضاء التي تكافح السرطان وأنواع العدوى المختلفة بالجسم. يؤدي الخلل الذي يصيب الجهاز اللمفاوي إلى وذمة لمفاوية، ويحدث هذا الخلل لعدة عوامل:

• تتضمن علاجات السرطان العلاج الإشعاعي وهو ما قد يؤثر على الوظيفة الطبيعية للجهاز اللمفاوي.
• ما بعد علاج استئصال الثدي: تؤدي جراحة استئصال الثدي إلى الإصابة بوذمة لمفاوية في الذراع في نفس الجانب الذي أجريت فيه الجراحة.
• يمكن للأورام كذلك أن تسد الأوعية اللمفاوية وتوقف تدفق اللمف الطبيعي عبر الجهاز اللمفاوي.
• يمكن للعدوى، مثل الالتهاب الخلوي، أن تسبب في تلف الأنسجة اللينة المجاورة للأوعية اللمفاوية، وهو ما يزيد خطر الإصابة بالوذمة اللمفاوية.
• تُعد الطفيليات المجهرية أيضاً سبباً رئيسياً في حدوث هذا الاضطراب، فتلك الطفيليات الشبيهة بالخيط تسبب انسداد الأوعية الدموية، مما يؤدي إلى حدوث الاضطراب اللمفاوي.
• الجراحة التجميل: بعد بعض الجراحات، مثل شفط الدهون، ستنشأ وذمة لمفاوية.

أعراض الوذمة اللمفاوية:

قد يصاب مريض الوذمة الوعائية بالأعراض التالية:

• تورم في أجزاء من الجسم، وخاصةً الذراعين والساقين
• ثقل جزء الجسم المصاب
• شد في الذراع أو الساق
• تصلب الجلد وظهور ثآليل وبثور
• الإحساس المتكرر بالتنميل والحرقة في جزء الجسم المصاب
• العدوى المتكررة في الذراعين والساقين

تشخيص الوذمة اللمفاوية

يجري الأطباء اختبارات مختلفة لتشخيص المرض لتقديم علاج كامل له. وفيما يلي بعض الإجراءات التشخيصية للوذمة اللمفاوية:

• الفحص البدني: يُجرى فحص بدني كامل لاكتشاف أي كتل غير معتادة في أجزاء الجسم، مما قد يؤدي إلى انسداد مجرى اللمف.
• التصوير بالرنين المغناطيسي: يُستخدم التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) للتصوير ثلاثي الأبعاد لجزء الجسم المتورم بمساعدة الموجات المغناطيسية. يساعد هذا الإجراء الطبيب على فحص أنسجة الجسم عن كثب.
• التصوير المقطعي المحوسب: يقدم التصوير المقطعي المحوسب (CT) صور أشعة سينية مقطعية لجزء الجسم للتحقق من أي انسداد في الأوعية اللمفاوية.
التصوير الومضي اللمفاوي: في تلك الطريقة التشخيصية، تُحصن مادة مُشعة في الجسم وتتدفق إلى الجهاز اللمفاوي. تجري مراقبة تلك المادة ويساعد ذلك الطبيب على اكتشاف انسداد الأوعية الدموية المسبب للتورم.

علاج الوذمة اللمفاوية:

لا يوجد علاج كامل للوذمة اللمفاوية ولكن يمكن لخيارات العلاج أن تساعد على الحد من التورم، ويمكن أن تمنع تفاقمه. تساعد خيارات العلاج التالية على الحد من
التورم الناجم عن الوذمة اللمفاوية:
1. التمارين: قد يوصي مقدم الرعاية بالتمارين الخفيفة. يمكن لحركة الأطراف (اليدين والساقين) أثناء التمرين أن تساعد على تصريف السائل من الأنسجة إلى الأوعية الدموية. يقلل ذلك أيضاً التورم في الطرف المصاب، ويساعدك في النهاية على القيام بأنشطتك اليومية بسهولة.
2. التصريف اللمفاوي يدوياً: يُجري معالج طبيعي مُدرب تقنية تدليك فريدة من نوعها. يقوم الاختصاصيون بفرك الجلد أثناء التدليك، وهو ما يساعد على تحريك السائل من الأنسجة للتصريف إلى الأوعية اللمفاوية. تختلف تلك التقنية كثيراً عن التدليك العام الذي نتلقاه في المنتجع الصحي، ولا يستطيع القيام بتلك التقنية سوى الأخصائيون المدربون. يمكن لهذا التصريف اللمفاوي اليدوي أن يساعد كثيراً في الحد من تورم الأنسجة.
3. جهاز انضغاط الوذمة اللمفاوية: تُستخدم مضخة للضغط على أجزاء الجسم المتورمة في تخفيف التورم، وتنفخ تلك الآلة رباطاً يحيط بالطرف المتورم (اليد أو الساق). يدفع الضغط على جزء الجسم المصاب السائل إلى اللمف ويخفف ذلك من التورم.
4. الملابس الضاغطة: يوصى المرضى كذلك باستخدام ملابس ضيقة ومحكمة يمكن أن تحرك السائل خارج الأنسجة مما يساعد على الحد من التورم.

احجز موعداً:

يقدم أطباؤنا الحاصلون على شهادة البورد في المستشفى الأمريكي في دبي التشخيص والعلاج للمرض باستخدام أحدث التقنيات. إن كانت تعاني تورماً أو ثقلاً في يدك أو ساقك، فقد يكون ذلك من أعراض الوذمة اللمفاوية. احجز موعداً مع معالجينا الطبيعيين في المستشفى الأمريكي الآن عن طريق الاتصال الهاتفي بالأرقام الموجودة أمامك أو استكمال النموذج الآمن للحصول على تشخيص وعلاج ملائمين للاضطراب اللمفاوي.

أطباء قسم الوذمة اللمفاوية

لم يتم العثور على طبيب