تخطيط صدى القلب (الإيكو)

إن تخطيط صدى القلب هو إجراء ضروري لتقييم صحة القلب وخاصةً بعد السكتة القلبية، أو لرصد اضطرابات القلب في الأجنة أو الأطفال حديثي الولادة. يقدم مركز طب القلب بالمستشفى الأمريكي في دبي تخطيط صدى القلب بلا ألم للتقييم الدقيق لصحة القلب ورصد الاضطرابات في بنية القلب ووظيفته.

يسمى تخطيط صدى القلب عادةً تصوير القلب بالموجات فوق الصوتية، وهو إجراء تشخيصي غير متغلغل يستخدم الموجات الصوتية لإنتاج صور بها معلومات أكثر تفصيلاً عن القلب بالمقارنة بصور الأشعة السينية التقليدية. ويُعد الاختبار جزءاً من الفحص البدني الروتيني، ويوصى به عادةً بعد الإصابة بأزمة قلبية أو بعد ظهور أعراض أزمة قلبية، مثل ألم الصدر وخفقان القلب وضيق التنفس.

يُجرى تخطيط صدى القلب باستخدام ناقل تنبعث منه الموجات الصوتية باتجاه القلب، وعندما ترتد الموجات الصوتية عن القلب إلى الناقل، تنتج أصداء يعالجها الجهاز على شكل صور ثنائية الأبعاد على شاشة الكمبيوتر. يتيح تخطيط صدى القلب (الإيكو) الوصول إلى مناطق حيوية من القلب لفحص صحة القلب بعد الأزمة القلبية، ورصد وجود اضطرابات القلب، وتقييم فاعلية الإجراءات التي خضع لها القلب.

لماذا يُجرى تخطيط صدى القلب؟

  • يمكن أن يساعد تخطيط صدى القلب على التشخيص والتقييم والمراقبة لما يلي:
    صمامات القلب غير الطبيعية
    الاضطرابات البنيوية أو الوظيفية بالقلب
    الاضطرابات في تركيب صمامات القلب وثخانتها وحركتها
    تغيرات حجم غرف القلب
    المشكلات المرتبطة بوظائف ضخ القلب للدم أو ارتخائه
    الضغط داخل القلب
    مرض القلب الخلقي
    الرجفان الأذيني
    تلف عضلة القلب بسبب أزمة قلبية
    لغط القلب
    التهاب الجراب المحيط بالقلب (التهاب التامور) والعدوى التي تصيب صمامات القلب أو بالقرب منها (التهاب شغاف القلب).
    ارتفاع ضغط الدم الرئوي
    أصل الجلطة الدموية المتكونة بعد سكتة دماغية أو نوبة إقفارية عابرة (TIA)

سواءً كنت تشتبه في علامات وأعراض لمرض القلب أو في حالة إحالتك إلينا لتخطيط صدى القلب، فإن أخصائيو اختبارات القلب والأوعية الدموية المدربين لدينا سيستخدمون تكنولوجيا متطورة لإجراء اختبار تشخيصي غير متغلغل في بيئة مريحة وهادئة في المستشفى الأمريكي في دبي.

  • كيف يعمل تخطيط صدى القلب؟
    توجد عدة أنواع لتخطيط صدى القلب، ويتطلب كل منها أخصائي موجات صوتية مدرب على إجرائها وأخصائي قلب (طبيب قلب) لتفسير النتائج.
    تخطيط صدى القلب عبر الصدر (TTE)، وهو اختبار غير مؤلم يجرى عن طريق وضع جهاز يسمى "الناقل" على صدر المريض"، وتنبعث منه موجات فوق صوتية عبر الصدر في اتجاه القلب، وعندما ترتد الموجات مرة أخرى إلى الناقل، تنتج صوراً معلوماتية على شاشة المراقبة.
    تصوير صدى القلب عبر المريء (TEE)، يوصى بذلك عندما تكون المعلومات الناتجة عن تصوير صدى القلب عبر الصدر غير كافية أو عندما يكون الطبيب بحاجة إلى معاينة أفضل لغرف القلب للتأكد من التشخيص. يتضمن الإجراء إدخال ناقل صغير عبر الفم والحلق، مما يوفر معاينة أفضل للجزء الخلفي من القلب، لرصد أي مشكلات.
    تخطيط صدى القلب الإجهادي يساعد على تحليل طريقة عمل القلب في ظروف الإجهاد. يتضمن الإجراء تخطيط صدى القلب التقليدي عبر الصدر قبل وبعد أن يمارس المريض التمرين أو قبل وبعد أن يتلقى دواءً يُسرع ضربات القلب.
    تخطيط صدى القلب ثلاثي الأبعاد ويستخدم إما تخطيط صدى القلب عبر الصدر أو تخطيط صدى القلب عبر المريء لإنشاء صور ثلاثية الأبعاد للقلب. يساعد هذا الإجراء على رصد اضطرابات القلب في الأطفال ويُجرى عادةً قبل جراحة صمامات القلب.
    تخطيط صدى القلب للأجنة يتم عن طريق وضع ناقل على بطن الحامل أثناء الفترة بين الأسبوعين 18 و22 من الحمل. يمكن أن يساعد هذا الاختبار على تحديد صحة قلب الجنين والتعرف على اضطرابات القلب، إن وجدت.

كل أنواع تخطيط صدى القلب آمنة ولا تعرض المريض للإشعاع.

احجز موعداً:

إن كانت لديك أي علامات أو أعراض لمشاكل القلب والأوعية الدموية، فليس عليك إلا أن تحضر إلى وحدة طب القلب بالمستشفى الأمريكي في دبي للحصول على الاستشارة الطبية اللازمة، ولإجراء الاختبارات، ومقابلة فريق استشاريي طب القلب، والجراحين، وطاقم التمريض، والطاقم التقني لعمل اختبارات القلب والأوعية الدموية وتحليلها.
يمكنك طلب استشارة من أفضل أخصائيي طب القلب في دبي أو تحديد موعد لتخطيط صدى القلب في المستشفى الأمريكي في دبي، وليس عليك إلا أن تستكمل نموذجنا الآمن عبر الإنترنت الذي يظهر على الشاشة، وسيتواصل معك أحد العاملين لدينا لتحديد موعد مع الطبيب أو لاختبار تصوير صدى القلب.

فريق من الأطباء

فراس رؤوف العاني

استشاري طب القلب

عربي, الإنجليزية

تحميل المزيد