إعتمام عدسة العين

العدسات داخل العين (IOLs) هي أجهزة طبية تُغرس داخل العين لتحل محل العدسة الطبيعية للعين عند إزالتها أثناء جراحة إعتام عدسة العين. تُستخدم العدسات داخل العين كذلك لنوع من جراحة تصحيح البصر تسمى استبدال العدسة الانكسارية.

لو أنك خضعت لإزالة إعتام عدسة العين قبل استخدام العدسات داخل العين في ثمانينيات القرن العشرين لكان عليك أن ترتدي نظارة سميكة جداً أو عدسات خاصة لإعتام عدسة العين حتى تتمكن من الرؤية بعد العملية، حيث لم تكن هناك أجهزة تغرس في العين لتحل محل قوة تركيز العدسة الطبيعية.

واليوم توجد مجموعة متنوعة من العدسات داخل العين لتختار من بينها. تتوقف العدسة المثلى داخل العين على عدة عوامل، بما في ذلك أسلوب حياتك واحتياجاتك البصرية المعينة.

وتعتبر تلك العدسات عدسات "فائقة" داخل العين لأنها تتمتع بخصائص متقدمة تتفوق على تلك الموجودة في العدسات الأساسية داخل العين للرؤية الأحادية.

أثناء فحصك وتقديم المشورة لك قبل العملية، يستطيع الدكتور مصطفى مساعدتك على اختيار العدسة المثلى داخل العين بما يلائم احتياجاتك.

العدسات المحدبة داخل العين

العدسات المحدبة متعددة البؤر داخل العين هي عدسات فائقة داخل العين تصحح اللابؤرية (الأستجماتيزم) كما تصحح قصر النظر أو طول النظر كذلك.

وكما هو الحال في العدسات اللاصقة اللينة المحدبة، فإن العدسات المحدبة داخل العين تستطيع تصحيح اللابؤرية (الأستجماتيزم) لأنها تتمتع بقوى مختلفة في خطوط طول مختلفة بالعدسة. وهي تحوز كذلك علامات ارتصاف في أطراف العدسة لتتيح للجراح ضبط توجه العدسة داخل العين للتصحيح الأمثل للابؤرية (للأستجماتيزم).

قبل جراحة إعتام عدسة العين مباشرةً، يضع الجراح علامة مؤقتة على قرنية المريض تحدد موقع خط الطول الأكثر انحناءً بمقدمة العين. وبعدها، عند غرس العدسة المحدبة داخل العين أثناء إجراء جراحة إعتام عدسة العين، يدوّر الجراح العدسة داخل العين بحيث يحدث ارتصاف بين العدسة داخل العين والعلامات الموجودة على القرنية لضمان التصحيح الملائم للابؤرية (للأستجماتيزم).

العدسات متعددة البؤر داخل العين

العدسات متعددة البؤر داخل العين هي صنف آخر من عدسات تصحيح قصور البصر الشيخوخي داخل العين يمكنها الحد من حاجتك إلى نظارة قراءة أو نظارة للكمبيوتر بعد جراحة إعتام عدسة العين.

وكما هو الحال في العدسات اللاصقة متعددة البؤر، فإن تلك العدسات الفائقة داخل العين تضم تضخيماً مضافاً في أجزاء مختلفة من العدسة لتوسيع نطاق بصرك، بحيث ترى الأشياء بوضوح من كل المسافات دون نظارة أو عدسات لاصقة.

أظهرت بعض الدراسات إن العدسات متعددة البؤر داخل العين تميل إلى أن تقدم بصراً قريباً أفضل من العدسات التكيفية داخل العين، ولكن تصاحب ذلك أيضاً احتمالية أكبر بالتسبب في الوهج أو التشوش الخفيف للبصر البعيد بدلاً من ذلك.

يستطيع د. مصطفى مساعدتك في اتخاذ القرار بشأن ما إذا كنت مرشحاً مناسباً للعدسات متعددة البؤر داخل العين أثناء الفحص والاستشارة قبل عمليتك الجراحية.

الرؤية الأحادية

تُعد الرؤية الأحادية بمثابة بديل للعدسات متعددة البؤر داخل العين لتصحيح قصور البصر الشيخوخي.

لا يوجد ما يسمى "عدسة الرؤية الأحادية داخل العين". فالرؤية الأحادية تقنية للتصحيح الكامل لعيب الانكسار في إحدى العينين مع التسبب عن عمد في جعل العين الأخرى مصابة بقصر النظر الخفيف. وفي ذلك السيناريو، فإن العين المصححة بالكامل ترى الأشياء البعيدة بوضوح (لكنها لا تستطيع الرؤية بشكل جيد جداً على مقربة دون نظارة)، بينما تستطيع العين المصابة بقصر النظر الخفيف رؤية الأشياء القريبة بشكل جيد جداً دون نظارة (ولكن ليس بنفس وضوح رؤية الأشياء البعيدة). وبذلك يتاح للمريض التكيف واستخدام العين المهيمنة للمهام البعيدة واستخدام العين غير المهيمنة للمهام القريبة.

ولكن هذا الخيار لا يناسب الجميع. وفي حالة الاحتفاء بذلك، فقد يحتاج المرء لتجربة عدسة لاصقة لمحاكاة تلك النواحي البصرية (رغم عدم مثالية ذلك في حالة وجود إعتام عدسة العين) لإتاحة الفرصة للمريض بتقرير ما إذا كان ذلك شيئاً يمكنه فعلاً تقبله قبل الشروع في الجراحة.

أطباء قسم إعتمام عدسة العين

محمد صهيب مصطفى

استشاري طب العيون

الإنجليزية, الهندية, أوردو

تحميل المزيد