ألم الصدر

يكون ألم الصدر عادةً حالة مزعجة ولكنه لا يهدد الحياة بالضرورة. إن شعرت بألم في الصدر، يستحسن أن تزور أحد أخصائيي طب القلب في المستشفى الأمريكي في دبي للتشخيص. يساعد تشخيص الألم على التخلص من القلق إذا لم يكن الألم خطيراً. أما إن أشار ذلك إلى حالة صحية بالقلب، فيمكن أن تتلقى العلاج السريع والملائم الذي يساعد على الحد من خطر الإصابة بالمضاعفات والوقاية منها.

ألم الصدر هو ألم ينشأ في منطقة الصدر، بما في ذلك الرقبة والقلب والرئتين والجزء العلوي من البطن. يمكن أن يكون الألم حاداً وطعنياً وموجعاً حسب سبب الألم. أياً كان نوع ألم الصدر الذي تعاني منه، يستحسن أن تزور الطبيب للتشخيص الدقيق والسريع للحالة.

أسباب ألم الصدر:

في الكثير من الحالات، تتصاحب الأزمة القلبية بألم الصدر، إلا أن هناك حالات صحية عديدة أخرى يمكن أن تسبب ذلك العرَض المزعج. يتضمن ذلك ما يلي:

مشكلات القلب والأوعية الدموية التي تسبب ألم الصدر:

  • الذبحة الصدرية أو الأزمة القلبية
  • تمزق جدار الأورطى
  • التورم (الالتهاب) في الجراب المحيط بالقلب (التهاب التامور)

مشكلات الرئة التي تسبب ألم الصدر مثل:

  • الانصمام الرئوي (عندما تصاب الرئة بجلطة دموية)
  • الاسترواح الهوائي (عندما تنهار الرئة)
  • الالتهاب الرئوي
  • الالتهاب الجنبي/التهاب الغشاء البلوري (عندما تتورم جدران الرئة)
  •  
  • اضطرابات الجهاز الهضمي، بما في ذلك:
  • تشنجات أو تضيق المريء مما يعوق نقل الطعام ويسبب ألم الصدر
  • حصوات المرارة، وهي تسبب الألم بعد تناول وجبة غنية بالدهون
  • حرقة الفؤاد
  • مرض الارتجاع المَعدي المريئي (GERD)
  • قرحة المعدة، وبعض الحالات الأخرى

وبالإضافة إلى الأسباب المذكورة أعلاه، حدد الأطباء طيفاً من العوامل الأخرى التي قد تؤدي إلى ألم الصدر وتتضمن نوبة الهلع، والالتهاب الضلعي الغضروفي، وجدري الماء، والإجهاد الذي يصيب العضلات والأوتار بين الضلوع.

متى يجب الاتصال بطبيب:

  • ينبغي أن تتصل بالطبيب فوراً عندما يصاحب ألم الصدر ما يلي:
    صعوبة التنفس أو البلع
  • العرق البارد
  • الدوحة أو الغثيان أو القيء
  • الشعور بعسر الهضم
  • امتداد الألم إلى العنق أو الفك أو الظهر أو الكتفين أو أي من الذراعين
  • الألم الحاد مع السعال أو التنفس أو الحركة

الاختبارات التشخيصية لألم الصدر:

قد ينصحك الطبيب بإجراء واحد أو أكثر من الاختبارات التالية لتحديد مصدر الألم:

رسم القلب الكهربي الذي يستخدم لتقييم النشاط الكهربي للقلب لرصد أي اضطراب بمعدل ضربات القلب. تتطلب النتائج السلبية المزيد من البحث، وبالتالي المزيد من الفحوصات، للتوصل إلى تشخيص أكثر دقة.

تصوير القلب بالموجات فوق الصوتية (الإيكو) وهو يوفر معاينة أفضل للقلب باستخدام الموجات الصوتية ويتيح للطبيب رصد مشكلات القلب مثل مرض صمامات القلب.

اختبار الإجهاد وهو يساعد على تحليل أداء القلب والأوعية الدموية لوظيفتها في ظروف الإجهاد الناجم عن نشاط بدني.

التصوير بالأشعة المقطعية للكالسيوم الشرايين التاجية، وهو يستخدم لتحديد الشرايين المسدودة، وتراكم ترسبات الكالسيوم، وصحة القلب بعد الجراحة. وتُجرى تلك الاختبارات دون التخدير وبطريقة غير متغلغلة.

احجز موعداً:

تتبع وحدة رعاية القلب القائمة على التكنولوجيا في المستشفى الأمريكي في دبي نهجاً متعدد التخصصات، أي أنها تقدم فحوصاً، واختبارات تشخيصية، وخدمات علاج، وكل ذلك في مكان واحد. نقدم أحدث الاكتشافات فيما يتعلق برعاية المريض، بينما يستخدم خبراء رعاية القلب لدينا طرقاً متقدمة لتشخيص وعلاج مجموعة واسعة النطاق من مشكلات القلب، من ألم الصدر الخفيف إلى الاضطرابات المعقدة بالقلب والأوعية الدموية. يقدم أخصائيو القلب لدينا كذلك خدمات استشارية تتيح للمرضى بأمراض القلب عيش حياة أكثر أمناً وصحة.


ورغم أن ألم الصدر لا يتطلب دوماً العناية الطبية الفورية، إلا أنه لا يجب تجاهله. إن كانت لديك استفسارات بشأن ألم الصدر أو إن كنت تود الحصول على مزيد من المعلومات عن أعراض ألم الصدر، وتشخيص ألم الصدر، وعلاج ألم الصدر من أفضل أخصائيي طب القلب في دبي، فاستخدام زر حجز المواعيد عبر الإنترنت لتحديد موعد لاستشارة فورية.

لوحة المستشفى الأمريكية من ألم الصدر

فراس رؤوف العاني

استشاري طب القلب

عربي, الإنجليزية

تحميل المزيد