مدونة المستشفى الأمريكي

رفض الأطفال للطعام

رفض الأطفال للطعام

يعدّ رفض الطعام حالة شائعة نشاهدها في عيادة أمراض الجهاز الهضمي لدى الأطفال. إذ يعتبر هذا الأمر شائعاً في المراحل الأولى من عمر الأطفال. حيث يتناول الأطفال الرضع الطعام خلال السنة الأولى من عمرهم لكونهم جائعين أو بسبب استعمال الفم لاكتشاف والتعرف على البيئة من حولهم. إلا انه في الفترات اللاحقة، لا بد من وجود دافع لديهم 

يحفزهم على تناول الطعام الجديد  وهذا عادة ما يأتي من تقليد الآخرين عند تناولهم للطعام.

 

عادةً ما يرفض الأطفال الطعام بسبب:

- فقدان الشهية مثل الأطفال المصابين بفقر الدم نتيجة عوز الحديد

- ضعف المهارات الحركية (مضغ الطعام)

- فرط التحسس الحسي لقوام بعض المأكولات

- الألم أو الانزعاج المرتبط بتناول الطعام مثل الأطفال الذين يعانون من الارتجاع المعدي المرئيي أو الحساسية من الطعام أو الإمساك المزمن

- التغذية القسرية والتوقع غير المنطقي للوالدين لحجم حصة الوجبة المناسبة للطفل

 

وغالباً ما يكون ذوق الأطفال صعباً في اختيار الطعام في فترة 18 شهراً وحتى ثلاث سنوات.

نصائح من أخصائي أمراض الجهاز الهضمي عند الأطفال لوالد الطفل صاحب الذوق الصعب في اختيار الطعام:

 

- لاحظ إشارات الشبع (مثل إغلاق الفم، الابتعاد عن الطعام)

- قدّم لطفلك وجبات صغيرة بشكل متكرر

- أبعِد الطعام الذي لم يتم تناوله دون تعليق

- اهتم بطفلك/ شجّعه بطريقة إيجابية عندما يأكل

- لا تجبر طفلك على تناول الطعام

- لا تستخدم أحد أنواع الطعام كهدية لتناول طعام آخر، لأن الوجبة الأولى ستُعتبر أقل أهمية

- لا تولي اهتماماً لعدم تناول الطعام

- لا تضع الطعام المفضل وغير المفضل في الطبق نفسه

 

تعديل سلوك الأكل عند الأطفال الصغار:

 

- الانتقال من الطعام المهروس إلى {اللقمة وإذابة الطعام} من عمر 7 أشهر.

- تشجيع التغذية الذاتية عند الطفل بأقرب وقت ممكن عندما يُتِم السنة الأولى من عمره.

- السماح للطفل بأن يكون فوضوياً أثناء تناول الطعام والاستمتاع بالأكل.

- قد يؤدي وضع الطعام غير المفضل بجوار الطعام المفضل في الطبق نفسه إلى رفض الطفل للطعام المفضل لديه (التلوث).

- يعدّ عرض الطعام بشكل متكرر أمام الطفل أفضل طريقة لقبوله.

- اجلس مع طفلك في موعد تناول الوجبة، عادة ما يؤدي تقليد الكبار والأطفال الآخرين إلى قبول نوع جديد من الطعام.

 

 

قصص المرضى

مرضانا يشاركونكم تجربتهم في المستشفى الأمريكي