كسور وحالات خلع القدم والكاحل

يهدف قسم جراحة العظام إلى توفير العلاج الدقيق وإعادة التأهيل للمرضى المصابين بالكسور والخلع وغير ذلك من المشكلات العظمية. تفضل بالاطلاع على خيارات العلاج التي يقدمها فريق خبرائنا في المستشفى الأمريكي.

يقدم المستشفى الأمريكي الخدمات التالية لكسور القدم والكاحل:

• كسور الكاحل
• كسور العقب
• الكسور الإجهادية
• إصابات ليزفرانك
• كسور الكاحل
• كسور مشط القدم

في كثير من الأحيان يمكن أن تتعرض العظام للكسور أو للخلع بسبب الإصابات الشديدة، والإصابات الأكثر شيوعاً في الطرفين السفليين هي الكسور والالتواءات. ولكن من الممكن الإصابة كذلك بتمزق أو إجهاد في الأربطة أو الأوتار. تتشارك هذه الإصابات جميعها بأعراض شائعة متشابهة مثل التورم والألم والكدمات والعجز عن تحمل الوزن. يساعد التعرف المبكر على الإصابة، والعلاج الفعال، وإعادة التأهيل في السيطرة على الإصابة والعودة لنمط الحياة الطبيعية بوقت أسرع.

أسباب الكسور والخلع:

تحدث حالات الخلع بسبب إصابة في المفصل تؤدي إلى تغيّر موضعه الطبيعي. وتنجم أغلب حالات الخلع بسبب الحوادث، والسقطات، والرياضات الاحتكاكية، مثل كرة القدم. أما لدى الأشخاص الأكبر سناً، يمكن أن تحدث حالات الخلع كذلك خلال القيام بأنشطة معتادة، حيث تكون العضلات والأوتار المحيطة بالمفاصل أضعف نظراً للتقدم بالعمر.

أما الكسور، فقد تنجم عن صدمة قوية أو هشاشة العظام، وتختلف أنواع الكسور بحسب مستوى الإصابة. فيما يلي الأنواع الشائعة للكسور:

• الكسر المفتت: صدمة قوية تهشم العظم
• الكسر الشعري: كسر جزئي
• الكسر المنحشر: تحشر إحدى العظام عظمة أخرى أثناء الكسر
• الكسر داخل المفصل: قد يمتد الكسر إلى سطح المفصل
• الكسر الخلعي: عندما ينخلع مفصل بينما تنكسر واحدة من عظام المفصل
• الكسر القلعي: يتعرض الرباط للشد على العظام
• الكسر الإجهادي: يمكن للإجهاد المستمر للعظم أن يسبب كسراً
• الكسر المرَضي: تحدث الكسور بسبب حالة طبية كامنة يمكن أن تضعف العظام

أعراض الكسور والخلع:

يمكن لأعراض الكسور والخلع أن تتباين إلى حد كبير حسب موقع الإصابة وشدتها. تتضمن الأعراض الشائعة للخلع ما يلي:

• الألم
• التورم
• الكدمات
• عدم استقرار المفصل
• فقدان القدرة على الحركة

تتضمن أعراض الكسور عادةً ما يلي:

• الألم
• التورم
• الكدمات
• تغير لون الجلد
• إحساس الجرش
• النزيف في حالة فتح منطقة الكسر

الخدمات الطبية والعلاجية للكسور والخلع

تتباين خطط العلاج لحالات الخلع بحسب شدة الإصابة؛ يمكن استخدام الثلج على المنطقة المصابة وإبقائها مرفوعة للحد من الألم. قد يجري الطبيب الخطوات التالية لضمان العلاج الفعال:

• الأدوية: قد يصف الأطباء أدوية للمساعدة على تخفيف الألم
• رد المفصل والراحة: يمكن أن يعيد الأطباء المفصل المخلوع إلى موقعه السليم ويوصوا بعدم تحريكه، ويفضل أن يكون ذلك باستخدام حمالة أو جبيرة.
• إعادة التأهيل: لاستعادة القوة والحركة السليمة، يمكن أن يوصي الأطباء بالعلاج الطبيعي لضمان تقوية العضلات والأربطة.
• الجراحة: في الحالات التي لا يفيد فيها رد المفصل لإعادته إلى موضعه الطبيعي، أو إن كان هناك تلف بالأوعية الدموية أو الأعصاب أو العضلات والذي يحتاج للإصلاح، قد يوصي الأطباء بالجراحة لعلاج الخلع.

وفيما يخص الجروح، قد يطلب الطبيب أشعة سينية، أو أشعة بالرنين المغناطيسي، أو أشعة مقطعية للتحديد الكامل للإصابة وتقييمها. ولضمان التئام العظم المكسور بشكل سليم، يساعد الطبيب عملية الالتئام الطبيعي عن طريق تبطين أطراف العظام المكسورة. في الحالات الخفيفة، قد يجري الأطباء الرد الخارجي لاستعادة العظم إلى مكانه. أما في الحالات الشديدة، قد تكون الجراحة ضرورية. فور ارتصاص الكسر في موضعه السليم، يعمل الطبيب على تثبته في موضعه باستخدام الجبائر أو الشرائح المعدنية أو الحشوات الخارجية أو الأعواد التي توضع في التجاويف العظمية.


قد تكون فترة الالتئام طويلة وقد يستغرق ذلك عدة أشهر، ويتوقف ذلك على المضاعفات مثل العدوى أو المشكلات الخاصة بالإمداد الدموي. وقد تؤدي عوامل مثل التدخين أو تناول الكحول، أو التقدم في العمر ومؤشر كتلة الجسم العالي كذلك إلى إبطاء عملية الالتئام.

 

احجز موعداً:

استشر جراحي القدم والكاحل للتشخيص، ولعلاج الكسور وحالات الخلع لدى أحد خبراء جراحة العظام في المستشفى الأمريكي في دبي، ويمكنك حجز موعد عبر الإنترنت باستخدام نموذجنا الآمن على موقعنا الإلكتروني من خلال الزر أدناه.

أطباء قسم كسور وحالات خلع القدم والكاحل

نزار تليسي

استشاري الصدمات العامة وجراحة العظام

عربي, الإنجليزية

تحميل المزيد

المزيد عن كسور وحالات خلع القدم والكاحل