حقن الحيوانات المنوية في السيتوبلازم (ICSI)

أطباء قسم حقن الحيوانات المنوية في السيتوبلازم (ICSI)

تحميل المزيد

يمكن أن يكون عقم الذكور واحد من الأسباب العديدة وراء معاناة الأزواج والزوجات مع الحمل. ولكن لحسن الحظ، أصبح بالإمكان التخلص من هذه المعاناة وتحقيق الحمل والإنجاب من خلال العديد من الوسائل الناجحة، ومنها حقن الحيوان المنوي داخل السيتوبلازم. يتمتع أخصائيو التناسل وأخصائيو الخصوبة في مركز الخصوبة في المستشفى الأمريكي في دبي بخبرة واسعة بمجموعة متنوعة من خيارات علاج العقم، بما في ذلك حقن الحيوانات المنوية في السيتوبلازم، وهو ما يزيد إلى حد كبير احتمالية نجاح الإخصاب في المختبر.

 

تقل فرص الحمل إلى حد كبير إن كانت الحيوانات المنوية ضعيفة الحركة أو كان هناك تشوه في شكل الحيوانات المنوية. وفي الحالات التي ربما يقلل عقم الذكور فيها فرص الحمل، يمكن اختيار حقن الحيوانات المنوية في السيتوبلازم (ICSI) الذي يمكن أن يتيح للزوج استخدام حيواناته المنوية للإنجاب.

 

كثيراً ما يوصي الأطباء بحقن الحيوانات المنوية في السيتوبلازم، إن كانت مشكلات الخصوبة سببها الحيوانات المنوية. يتطلب الإجراء استخلاص الحيوانات المنوية عن طريق إجراء خزعة من الخصية أو من عينة من السائل المنوي، ثم اختيار الحيوان المنوي الأكثر صحة لجمعه بالبويضة لتسهيل للإخصاب بنجاح وحدوث الحمل.

 

من يمكنه الاستفادة من حقن الحيوانات المنوية في السيتوبلازم؟

في السنوات الأخيرة، صار حقن الحيوانات المنوية في السيتوبلازم خياراً ضرورياً للعديد من الأزواج والزوجات الذين لا يستطيعون الحمل بسبب العقم لدى الرجل. يمكن أن يكون العقم لدى الرجل لعدة أسباب، منها:

• نقص عدد الحيوانات المنوية عن الطبيعي
• ضعف حركة الحيوانات المنوية أو صعوبة التصاق الحيوان المنوي بالبويضة
• انسداد المجرى التناسلي الذكري أو قنواته
• التركيز العالي للحيوانات المنوية غير الطبيعية
• تشوّه الحيوانات المنوية
• المرض المعدي أو العقم المتواسط بالمناعة

عندما لا تستطيع الحيوانات المنوية إخصاب البويضات بينما يخضع المرضى لعلاج الإخصاب في المختبر، فإن أخصائيو الطب التناسلي في مركزنا للإخصاب في المختبر في المستشفى الأمريكي قد يوصون بحقن الحيوانات المنوية في السيتوبلازم، وهذا حل ممتاز للذين يعانون من النقص الشديد في عدد الحيوانات المنوية.

 

كيف يتم إجراء حقن الحيوانات المنوية في السيتوبلازم؟

بعد بدء الإخصاب في المختبر في الظروف الاعتيادية، يبدأ حقن الحيوانات المنوية في السيتوبلازم بإعطاء محفزات للمبيضين، وذلك لزيادة عدد البويضات الناضجة ولتحسين صحة المبيضين بصفة عامة.

وبعد ذلك، تبدأ مراقبة تطور المبيضين بعناية عن طريق إجراء فحوص التصوير بالموجات فوق الصوتية واختبارات الدم. وبعد نضوج البويضات إلى الحجم والعدد المطلوبين، تتم إزالة البويضات من الرحم بعناية عبر تجويف عنق الرحم وذلك من خلال إجراء طفيف التوغل.

أما الخطوة التالية فهي استخراج الحيوانات المنوية، وذلك يتوقف على سبب العقم لدى الرجل. في الحالات التي تكون فيها القنوات مسدودة، يستطيع الأطباء جمع الحيوانات المنوية من خلال عملية جراحية. وإن كان عدد الحيوانات المنوية في السائل المنوي قليلاً جداً، يستطيع الأطباء إجراء خزعة لإزالة الأنسجة التي تحتوي على الحيوانات المنوية من الخصيتين، أو لاستخلاص الحيوانات المنوية من المنطقة المسدودة.

وبعد ذلك، يرسل الطبيب الحيوانات المنوية إلى مختبر طب الأجنة، حيث يتم اختيار الحيوانات المنوية السليمة بدقة عبر المجهر، ثم حقنها في البويضات السليمة. وبعد 24 ساعة، يفحص الطبيب البويضات لملاحظة أي علامات على حدوث الإخصاب. إن حدث الإخصاب، يراقب الأخصائي الأمشاج في بيئة منضبطة لمدة 5-7 أيام حتى تتطور إلى جنين. وفي تلك المرحلة، يستطيع الزوجان التحقق من أي اضطراب وراثي وأي خلل بالصبغيات ربما يكون موجوداً. وفي الخطوة الأخيرة، يُنقل الجنين إلى الرحم للغرس.

 

حدد موعداً للاستشارة:

حقن الحيوانات المنوية في السيتوبلازم طريقة فعالة لزيادة فرص الإخصاب والحمل في حالات العقم الذكري. إن كنتم ترغبون بتحديد موعد للاستشارة، أو إن كانت لديكم أي أسئلة بشأن حقن الحيوانات المنوية في السيتوبلازم، تفضلوا باستخدام نموذجنا الإلكتروني الآمن أدناه لتحديد موعد.