إتصل بنا
اطلب موعد مع طبيب

ماضينا يحدد هويتنا، والحاضر محل تركيزنا،
ونسعى لابتكار مستقبلنا.



الكتيبات

إقراء وحمل الكتيبات بصيغة PDF

جولة إفتراضية

جولة إفتراضية في المستشفى واقسامها

معرض الصور

تصفح صور المستشفى والفعاليات

مجلد الفيديو

شاهد آفلام الفيديو

شاهد هذا الفيديو
ندوة حول المستشفى الأمريكي دبي ومايو كلينيك

أخبار المستشفى


خلال مؤتمر الإمارات لأمراض السرطان 2016: المستشفى الأمريكي دبي يطلق برنامج فحص سرطان القولون بهدف إنقاذ حياة الأشخاص فوق عمر 50 عامًا

الإثنين 31 / أكتوبر / 2016

أطلق المستشفى الأمريكي دبي برنامج فحص جديد للكشف عن سرطان القولون – أحد أكثر أمراض السرطان انتشارًا وأحد الأسباب الرئيسية للوفيات الناجمة عن الإصابة بالسرطان حول العالم – وذلك خلال مؤتمر الإمارات لأمراض السرطان 2016 (الذي انعقد خلال الفترة من 20 إلى 22 أكتوبر) وكان المستشفى الشريك الرئيسي فيه. وقد صمم البرنامج الجديد بهدف الوقاية من سرطان القولون والكشف عنه وعلاجه لدى السيدات والرجال بعمر 50 سنة أو أكثر، والسعي لتقليل عدد الوفيات الناجمة عن هذا المرض.

أخصائي أنف وأذن وحنجرة من دبي ينضم إلى لجنة دولية تتولى إعادة تقييم البنية التشريحية للأذن الداخلية بعد مرور 500 عام على توصيفها

الإثنين 19 / سبتمبر / 2016

أصبح بإمكان المرضى الآن الاستفادة من الاستشارات الطبية المبنية على فهم جديد لبنية وتركيب قناة استاكيوس (أو قناة النفير) – وهي جزء حيوي وهام من أجزاء الأذن الوسطى – وذلك بفضل الجهود الرائدة التي نفذها المستشفى الأمريكي دبي. ويذكر أن الخلل في وظيفة قناة استاكيوس يعتبر السبب الأكثر شيوعاً لشكوى المرضى ومراجعتهم لأطباء الأنف والأذن والحنجرة حول العالم. فبعد حوالي 500 عام من تحديد قناة استاكيوس ووصفها من قبل عالم التشريح الإيطالي بارثلوميو استاكيو (سنة 1562 في روما)، تم تنقيح وتحديث الوصف التشريحي لهذا الجزء من الأذن الوسطى بناء على دراسة بحثية قامت بها لجنة دولية تضم 15 أخصائي أنف وأذن وحنجرة، من بينهم د. معاذ طرابيشي، رئيس قسم طب الأنف والأذن والحنجرة في المستشفى الأمريكي دبي.

وحدة خدمات إعادة التأهيل المتقدمة في المستشفى الأمريكي دبي تعالج أول مريض

الثلاثاء 09 / أغسطس / 2016

قدمت وحدة خدمات إعادة التأهيل المتقدمة في المستشفى الأمريكي دبي خدماتها لأول مرضاها، وهو أحد المقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة وكان قد تعرض لحادث سير خطير وتم إدخاله إلى المستشفى بحالة حرجة مصاباً بعدة إصابات شديدة، وقد تتطلب علاجه فريقاً من الأطباء متعددي الاختصاصات حتى استقرار وضعه وعلاجه وإدارة خطة إعادة تأهيله. وبعد الحادث الذي وقع في يناير من هذا العام، استعاد المريض قدرته على الحركة والتنقل والاعتماد على نفسه، وتمكن من العودة إلى منزله ومباشرة عمله من جديد. الجدير بالذكر أن الوحدة الجديدة تم افتتاحها رسمياً مؤخراً.